أبيات صوتية: ’متى تصل العطاش إلى ارتواء‘ للقاضي عبد الوهاب المالكي مع تخميسها

مدونة الشيظمي

بسم الله الرحمن الرحيم

قال

القاضي عبد الوهاب المالكي

المتوفى سنة 422 هـ

رحمه الله تعالى:

متى تصل العطاش إلى ارتواء .. إذا استقت البحار من الركايا

ومن يثني الأصاغر عن مراد .. وقد جلس الأكابر في الزوايا

وإن ترفع الوضعاء يوما .. على الرفعاء من أدهى الرزايا

إذا استوت الأسافل والأعالي .. فقد طابت منادمة المنايا

وقال أحد الشعراء مخمسا هذه الأبيات:

أترجو أن تبل صدى رجائي .. ببحر كالسراب لعين راء

فوالهفي لآمال ظماء .. متى تصل العطاش إلى ارتواء

إذا استقت البحار من الركايا

تصدرت الصغار بكل ناد .. وسادت في الكبار بلا سداد

وقد آل الصلاح إلى فساد .. فمن يثني الأصاغر عن مراد

إذا جلس الأكابر في الزوايا

علام تسومني بالذل سوما .. ولم تقبل لي الأيام لوما

فكم وضعت من الوضعاء قوما .. وإن ترفع الوضعاء يوما

على الرفعاء من أدهى الرزايا

تساوى الناس منخفض وعال .. وذو نقص يعد كذي كمال

فزر يا موت…

View original post 25 mots de plus

Publicités
أبيات صوتية: ’متى تصل العطاش إلى ارتواء‘ للقاضي عبد الوهاب المالكي مع تخميسها

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s