@ تبرئة العلامة الألباني من فرية الإرجاء والرد على الحدادية @

مدونة مقالات

– تبرئة العلامة الألباني من فرية الإرجاء والرد على الحدادية –

الحمد لله رب العالمين ولا عدوان إلا على الظالمين
والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وآله أجمعين وبعد:

فقد اعتاد الحدادية عاملهم الله بعدله تغيير الحقائق وبتر كلام العلماء ليطعنوا بعلماء السلف
فلم يتركوا عالماً من علماء السلف إلا وكذبوا عليه
فهؤلاء القوم يكذبون لنصرة مذهبهم كما هو حال عامة أهل الزيغ والضلال ويدينون الله بالكذب على العلماء فلم يتركوا عالماً من علماء السلف
إلا وكذبوا عليه.
وممن كذبوا عليه كثيراً وبتروا كلامه
هو العلامة المحدث ناصر الدين الألباني رحمه الله
فقد قال أحد الحدادية الظلمة: إن الألباني
لا يكفر إلا من استحل الكفر.

ولاشك أن هذا قول باطل مفترى على الألباني
وقول الألباني في هذه المسألة كقول علماء السلف
لم يخالفهم في شيء.

-قال الألباني رحمه الله في الشريط رقم(٨٥٦)
من سلسلة الهدى والنور:
أنواع الكفر ستة أنواع: تكذيب وجحود وعناد وإعراض ونفاق وشك، وأن الكفر لا يكون…

View original post 127 mots de plus

Publicités
@ تبرئة العلامة الألباني من فرية الإرجاء والرد على الحدادية @

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s